الرئيسية >> صحة العيون >> متى تنتهى الزغللة بعد عملية الليزك وأسباب حدوثها وطرق التعامل معها

متى تنتهى الزغللة بعد عملية الليزك وأسباب حدوثها وطرق التعامل معها

متى تنتهى الزغللة بعد عملية الليزك ؟ سؤال يخطر في بال كل مَن سوف يُقدم على إجراء عملية الليزك، وإجابة هذا السؤال تتطلب أن نتطرق أولًا إلى أسباب حدوث هذه الزغللة، والأعراض التي يمُر بها مَن يقوم بإجراء الليزك، وما هي المدة التي يستغرقها الشعور بالزغللة، لذلك كل هذه الأسئلة سوف نقدم الإجابة الوافية عليها في السطور القادمة، فتابعوا معنا.

أسباب الزغللة بعد عملية الليزك

متى تنتهى الزغللة بعد عملية الليزك
متى تنتهى الزغللة بعد عملية الليزك

يؤكد الدكتور عادل حفناوي أخصائي أمراض العيون أن حدوث زغللة في العين، من الأمور الطبيعية خاصًة بعد القيام بإجراء عملية تصحيح البصر، من خلال استخدام تقنية الليزر، وهو ما يُطلق عليه الليزك.

إلا أن وجود الزغللة لدى أي فرد لم يقُم بإجراء هذه العملية تعتبر عرَض يحاول أن يجعل الشخص ينتبه إلى وجود خلل في العين، لكن بالنسبة للمريض الذي قام بإجراء عملية الليزك، فإن هذا الأمر طبيعيًا جدًا وليس له سبب مرضي.

وفي كثير من الأحيان يقوم الطبيب بوضع عدسات لاصقة بعد العملية، من أجل أن لا يشعر المريض بهذه الزغللة التي قد تُسبب له إزعاجًا.

متى تنتهى الزغللة بعد عملية الليزك ؟

شعور الإنسان بالزغللة بعد إجراء عملية الليزك، يتوقف على المشكلة التي قام الليزك بحلها، فإن كان:

  • من أجل علاج قصر النظر، فسوف يستغرق هذا مدة من الممكن أن تكون ثلاثة أشهر، وإن استمرت الزغللة ولم يحدث التحسُن، فلابد وأن يتم مراجعة الطبيب.
  • إن كانت عملية الليزك تم إجراؤها من أجل سبب آخر، فإن الشعور بالزغللة سوف يستمر مدة أقل من السابقة.

والجدير بالذكر أنّ؛ الطبيب يقوم بقياس النظر لمعرفة التطور الذي حدث للعين بعد إجراء الليزك، والشكوى من وجود زغللة بعد العملية، قد انخفض بنسبة كبيرة جدًا، بسبب وجود الأجهزة المتطورة التي يتم استخدامها في العملية.

اعراض بعد عملية الليزك وطرق التعامل معها

متى تنتهى الزغللة بعد عملية الليزك
متى تنتهى الزغللة بعد عملية الليزك

من الأعراض التي تظهر بعد إجراء عملية الليزك هي حدوث الزغللة، ولابد أن تعلم عزيزي القارئ أن هذا العرَض لا يدل أبدًا على فشل العملية.

ولكنه عرَض زائل سوف يزول بمرور الوقت، هذا فضلًا عن وجود أعراض أخرى، من أجل التعامل معها يجب الالتزام بعدة نصائح سوف نقوم بعرضها فيما بعد، أما بالنسبة للأعراض فتتلخص في:

  • وجود صعوبة في الكتابة والقراءة بعد إجراء العملية بأيام قليلة.
  • شعور بانتفاخ بسيط في العين بعد إجراء العملية.
  • شعور بألم بالعين، خاصًة في أول يوم من العملية، قد يصاحبه احمرار، وهو من الأعراض الطبيعية جدًا.
  • حدوث زغللة وهالات سوداء حول العين.
  • قد يحدث جفاف خلال أول شهر من العملية في العين.

طرق التعامل مع أعراض عملية الليزك

  • سرعة ارتداء نظارة شمسية بعد العملية، تجنبًا للتعرض للضوء، حيث أن العين تصبح أكثر حساسية له.
  • راحة العين من خلال النوم، وعدم إجهادها بالنظر إلى الأشياء البعيدة أو الغير محددة المعالم.
  • المواظبة على تطبيق وضع القطرات داخل العين بدقة، حتى يتم الشعور بالتحسن.
  • تناول مسكنات، خاصًة لمن يعاني من الشعور بالألم، لكنه عرَض نادر.
  • سوف يقوم الطبيب المعالج إن كانت الزغللة تسبب إزعاج كبير للمريض، بوضع عدسات لاصقة، يتم الاستغناء عنها بعد التحسن.
  • عدم القيام بفرك العين، حتى وإن كان هذا الفرك خفيفًا، لأن هناك جرح لابد وأن يلتئم بشكل صحيح.
  • عدم التعرض إلى مياه البحر، وكذلك مياه حمام السباحة، لمدة لا تقل عن شهر على الأقل.
  • ممنوع على النساء وضع أي مستحضرات تجميلية في العين، حتى لا تتم الإصابة بعدوى بكتيرية لمدة واحد وعشرين يوم على الأقل.

قدمنا لكم إجابة وافية على سؤال متى تنتهى الزغللة بعد عملية الليزك ، والأعراض المصاحبة لعملية الليزك وكيفية التعامل معها وكذلك السبب الذي يؤدي إلى الشعور بالزغللة، نتمنى منكم نشر الموضوع على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة حتى تصل المعلومة إلى كل مَن يبحث عنها ويحتاج إلى معرفتها، وننتظر منكم دائمًا متابعتنا حتى يصلكم منا كل جديد .

شاهد أيضا :

متى يستقر النظر بعد عملية الليزك بالتفاصيل الشاملة فيديو

تعرف على كل ما يخص عملية تصحيح الابصار وأهم الأسئلة الشائعة

المصادر:

المصدر الأول

المصدر الثاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.